ورشة تأطيرية لفائدة المساعدات والمساعدين الاجتماعين العاملين بأقسام قضاء الاسرة - دورة مراكش

18 دجنبر, 2019

في أفق استكمال برنامج "حماية" الذي تنفذه وزارة العدل بتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونسيف)، نظمت مديرية الشؤون المدنية خلال يومي 16 و17 دجنبر 2019 بمدينة مراكش ورشة تأطيرية لفائدة المساعدات والمساعدين الاجتماعين العاملين بأقسام قضاء الاسرة بكل من الدوائر القضائية الاستئنافية بالدار البيضاء، سطات، الرشيدية، بني ملال، خريبكة، مراكش وورززات حول موضوع : "تقنيات الاستماع وعلاقات المساعدة للطفل في تماس مع القانون"، أطرها أستاذ جامعي متخصص في علم الاجتماع واستفاد منها 33 مساعد ومساعدة اجتماعية، بحضور ممثلين عن مديرية الشؤون المدنية وممثل عن مديرية الموارد البشرية.

> <

انطلقت هذه الورشة بكلمة افتتاحية لممثل مديرية الشؤون المدنية في برنامج "حماية" الأستاذ عثمان عبيد رحب فيها بالمشاركين في هذه الدورة، وأكد من خلالها على مدى أهمية ومحورية دور المساعد الاجتماعي في القضايا المتعلقة بالطفل موضوع مسطرة قضائية داخل اقسام قضاء الاسرة، كما أوضح ان انعقاد هذه الدورة التكوينية يأتي في إطار التفاعل الإيجابي مع تطلعات المساعدين الاجتماعين للحصول على تكوين مستمر وهادف، لما يتيحه من فرص لتبادل الخبرات ورفع الكفاءات والتعرف على الممارسات الفضلى في مجال تقنيات التعامل مع الطفل.
وتمحورت اشغال هذه الورشة التأطيرية حول التعريف وظيفة المساعدة الاجتماعية كمهنة وفن ورسالة، علاوة على أهم آليات التدخل السوسيوتربوي للمساعد الاجتماعي والقواعد التي ينبغي ان يتحلى بها المساعد الاجتماعي، ودوره في تدبير النزاعات وحلها خاصة القضايا المتعلقة بالأسرة، بالإضافة الى موضوع النجاعة المهنية وكيفية صناعة التغيير.
وفي ختام أشغال هذه الورشة، تم توزيع شواهد المشاركة على المستفيدين من هذه الدورة التكوينية.